الشروق أونلاين : أخبار جزائرية

أقرأ صحيفة الشروق أونلاين

(Advertisement)

معلومات عن جريدة الشروق أونلاين :

الشروق أونلاين: لقـد بـات واضـحا منـذ البدایـة الموقـف الـذي سـتقفه السـلطة الاسـتعماریة مـن الصـحافة العربیة الوطنیة، إذ حرصت على إصدار صحفها الخاصة بالإدارة الاستعماریة بالإضافة إلى صحف المستوطنین الفرنسیین، لذلك لم تتواني في ملاحقة الصـحف الوطنیـة "الشروق أونلاين" الناطقـة بـالغتین العربیـــة و الفرنســـیة ومصـــادرتها والتنكیـــل بأصـــحابها طـــوال الفتـــرة الممتـــدة بـــین الحـــربتین العـالمیتین مـا دامـت تملـك المبـرر ات القانونیـة والتشـریعات المقیـدة لحریـة الصـحافة.

إن إیمــان الجزائــریین بأهمیــة الصـــحافة "الشروق أونلاين" ودورها فــي إیقـــاظ الأمــة، جعــل أصـــحابها یتحملون نفقاتها المادیة من إمكانیاتهم الخاصة، وخیر مثال على ذلـك عمـر راسـم الـذي تحمـل بمفرده أعباء جریدة ذو الفقار تحریـرا ونسـخا وتصـویرا وطبعـا وتوزیعـا ،كمـا تحمـل أبـو الیقظـان مســؤولیة جریدتــه التــي أسســها ســنة 1925م، كــان یحــرر فصــولها ویعــد موادهــا ویبعــث بهــا لتطبع بتونس ثم تعود غلى الجزائر وتوزع على قراءها وأستمر ذلك لمدة سنتین وأربعة أشهرأما جریدة صدى الصحراء التي حررها أحمـد بـن العابـد العقبـي والطیـب العقبـي سـنة 1925م ببسكرة كان یتم إرسالها لتطبع بقسنطینة لتعود مع القطار وتوزع على قرائها هنا وهناك. كثیرا ما توقفت معظم الصـحف عـن الصـدور بسـبب العجـز المـادي ومثـال ذلـك جریـدة المصــباح 1905م وجریــدة الجزائــر لعمــر راســم 1908م التــي توقفــت بعــد العــدد الثالــث مــدة ثمانیـة أشـهر بسـبب امتنـاع أصـحابها مـن دفـع حقـوق الجریـدة هـذا إضـافة إلـى نقـص المطـابع فـي الجزائـر "الشروق أونلاين" حیـث بلـغ عـدد المطـابع فـي الجزائـر سـنة 1930م خمسـة مطـابع، وهـو مـا دفـع أصحاب هذه الصحف إلى تحمل كل هذه المشاق في سبیل تحریرها الشروق أونلاين.

بــدأت الصــحافة العربیــة فــي الجزائــر بدایــة اســتعماریة بحتــة وكانــت جدیــدة المبشــرالصــادرة عــن الولایــة العامــة أول مــا عرفــه الجزائریــون فــي هــذا المجــال، كمــا كــان لصــحافة المشـرقیة الأثـر البـالغ لا شـك فـي توجـه الجزائـریین إلـى هـذا المیـدان إذ كـانوا علـى درایـة تامـة بالحركات الوطنیة ویتناقلون ما یكتبه رواد الإصلاح أمثال جمال الـدین الأفغـاني ومحمـد عبـده ومصـطفى كامـل، فكانـت الصـحف تصـل إلـى الجزائـر عـن طریـق الحجـاج العائـد مـن البقـاع المقدســة أو عــن طریــق تــونس الــذي كــان مــا یــزال یتمتــع بحریتــه آنــذاك هــذا مــا جعــل الإدارة الفرنسیة تشدد المواقیت وتضع دخول الصحف المشرقیة لاسیما المصریة منها والتونسیة.

الشروق أونلاين

:الصحافة الجزائرية

:الكلمات الدلالية

الشروق أونلاين: كانــت الجزائـر دائمـا و ســتبقى كیانـا سیاســیا واجتماعیا مختلفا عن فرنسا وهي لیست أبـدا عمالـة ولا مقاطعـة فرنسـیة إنهـا بلـد خـاص یتطلـب قوانین خاصـة ... نحـن نعیـد تأكیـد إرادتنـا للبقـاء أوفیـاء للـوطن الجزائـري وتأكیـد إیماننـا الفـدائي و أملنا لرؤیة الجزائر یوما تأخذ مكانا بین الأمم (الشروق أونلاين).
صحيفة الشروق أونلاين
اخبار الجزائر

:موقع صحيفة الشروق أونلاين

بوابة أخبارية أليكترونية تشمل كل الاخبار الجزائرية لتمكينك من متابعة جميع الاحداث و المستجدات بالجزائر

 

الصحافة الجزائرية

نشأة الصحافة الجزائرية و تطورها:

عرفت عملية التأريخ للبداية الإعلامية في الجزائر اختلافا، وتباينا بين أوساط الباحثين والدارسـين، إذ تعتبـرالمعلومات المتضاربة والتواريخ المتغايرة عن الصحافة العربية الجزائرية، من المتاعب الكبرى التي تواجه الباحثين في مجال الإعلام، ولا يتفق الباحثون على تواريخ واحدة لأولى الصحف الجزائرية، و لا يتفقون حتى علـى أول صـحيفة ظهرت بالجزائر . ولكن المهم هنا هو التنويه بأن تطور الصحافة المكتوبة في الجزائر تأثر بعامل السيطرة الاستعمارية الفرنسية، لذا فإننا سنتقيد بهذا العامل عند حديثنا عن نشأة وتطور الصحافة الجزائرية من خلال تقسـيم التطـور إلـى مرحلتين، مرحلة ما قبل الاستقلال و مرحلة ما بعد الاستقلال .

الصحافة المكتوبة في الجزائر:

لقد شهدت الصحافة في الجزائر مضايقات عديدة من طرف المستعمر إبان الحقبة الإستعمارية، ولكن هل تغيـروضعها بعد الاستقلال؟ و ما هي أهم ميزات تطور الصحافة المكتوبة الجزائرية غداة الاستقلال؟
تمثلت مهمة الإعلام الجزائري إبان الثورة التحريرية في العمل لإسماع صوت الثورة على الصعيدين الداخلي والخارجي، من خلال نوعية المواطنين وتجنيدهم لطرد المستعمر من جهة، وإشعار الرأي العام الدولي بحقيقـة الثـورة الجزائرية وعدالتها من جهة ثانية، وبعد الاستقلال حدد الميثاق الوطني مهمة وسائل الإعلام المختلفة في العمـل علـى نشر ثقافة رفيعة كفيلة بالإستجابة للحاجات الإيديولوجية و الجمالية، مع رفع المستوى الفكري لدى المواطن و تجـدر الإشارة إلى أن الجزائر عرفت أثناء الاستعمار نظاما ليبيراليا للإعلام يمتاز بحرية الصحافة، كما يـنص علـى ذلـك القانون الفرنسي، و لم يلغ هذا النظام بعد الاستقلال، ولكنه كان يتناقص مع النظام السياسـي الجديـد للـبلاد، و لكـن السلطات الجزائرية كانت تسعى جاهدة لوضع نظام إشتراكي في الميدان الإعلامي ويعني ذلك القضاء علـى الملكيـة الخاصة لوسائل الإعلام، خصوصا الصحافة ثم وضع إطار إشتراكي تمارس هذه الوسائل نشاطها داخله، وأخيرا تحديد دور هذه الوسائل في البناء الاشتراكي، و اهذ ما سنتناوله بالتفصيل في الورقة التالية، و التي نسـتعرض مـن خلالهـا مختلف مراحل تطور الصحافة الجزائرية بعد الاستقلال.

الصحافة في ظل الظروف الراهنة:

في ظروف تغيرت في كل المعطيات السياسية و الاقتصادية والثقافية والإعلامية خصوصا، ليس فقط بالنسـبة للجزائر بل للعالم بأسره، ولعل أهم ما ميز هذه المرحلة هو الإصلاحات والتغيرات التي عرفتها البلاد، والتي شملت كل الميادين كتوالي الحكومات، دخول الجزائر في اقتصاد السوق، التعددية الحزبية، الأوضاع الأمنية غير المستقلة، بروزالتيارات الفكرية المتنازعة فيما بينها، كل هذا انعكس على الصحافة المكتوبة، إذ تنوعت وتعددت وظائفها وأهدافها وفي ظل كل هذه التغيرات و المناخ السياسي التعددي، برزت إلى جانب الصحافة الحكومية التابعة للقطاع العام والصـحافة الحرة، صحافة جديدة تهتم بمواضيع الإثارة والترفيه والتسلية وأخبار المشاهير، والتي أسست نوع جديد يعرف بإسـم الصفراء"صحافة الإثارة"، إذ تعد قناة خاصة يبث من خلالها أفكار وتوجهات أقل ما يقال عنها أنها بعيدة عن التوعيـة والإعلام. لكن بالرغم من كل هذا ظلت الصحافة الأخرى تواصل مشوارها و وظائفها.
إن التطورات التي شهدتها وتشهدها الجزائر، جعلتها تمر عبر مراحل ظهرت على إثرها تغيرات و إصـلاحات سياسية، كان لها انعكاسها على باقي القطاعات، وقد جاء في خضم ملف الإصلاحات السياسية الشاملة، أعادة النظر في مجال الإعلام و المتعلق بقانون الإعلام لعام1990 ،والذي فتح مجال للممارسة للقطاع الخاص(الذي سمي بالصـحافة المستقلة)، بعدما كانت حكرا على المؤسسات العمومية، حيث أثرت بحرية الصحافة أي الحرية مـن حيـث الملكيـة، التعبير، النشر، وحق النقد بإسم الشعب.
 
الشروق أونلاين موقع إخباري، يومية مستقلة تهتم بالاخبار المحلية و الاجتماعية و العالمية و الرياضية و الثقافية و غيرها كالأعياد و الأجازات و المنتجعات و العقارات و الممتلكات ألي جانب التقارير المالية، وسوق الأسهم و الأستثمارات و البرصة، و نتطلع أيضا للمسرح و السينما و الثقافة و الترفيه. يوفر تغطية آنية ومستمرة للأحداث في الجزائر والوطن العربي والعالم ويمثل النسخة الإلكترونية لجريدة "الشروق أونلاين" الجزائرية.
 
أتصل بنا أضف جريدتك لدينا وكالات أنباء صحف رياضية البث الحي الرئيسية
Copyright ©2019. All rights reserved.